29 مارس 2019 (هونج كونج) -
مساء يوم الجمعة، تم دعوة مجموعة "مالتي بنك" لحضور حفل العشاء السنوي التاسع لتوزيع جوائز Le Fonti والذي أقيم في فندق شيراتون في مدينة هونغ كونغ، حيث تم تكريم رئيس إدارة المجموعة السيد ناصر طاهر ومنحه لقب "الرئيس التنفيذي للعام (الخدمات المالية) 2019 " وذلك لتفوقه في ريادة قطاع الصرف الأجنبي والخدمات المالية.
ويعد حفل Le Fonti واحد من الاحتفالات الرائدة في العالم لجوائز الأعمال التي تحتفل وتكرم الشركات المتميزة في مجال ابتكار الأعمال، الإنجاز التكنولوجي، والريادة. وكانت "مالتي بنك" قد حصدت سابقًا جوائز مقدمة من المراجعة الدولية للاستثمار البديل (IAIR Review) ومنها: الوسيط الأفضل للمشتقات المالية في آسيا وأوروبا لعام 2017، الرئيس التنفيذي للعام (الخدمات المالية) في آسيا وأوروبا 2017، أفضل وسيط فوركس في أوروبا لعام 2015، وأفضل شركة في مجال الريادة لعام 2013.

تضمن الحفل الإعلان عن أسماء الفائزين ودعوتهم إلى المنصة لاستلام الجوائز.
عبرت لجنة التحكيم عن شكرها وتقديرها لإنجازات السيد طاهر حيث أشادت بخبرته التي تزيد عن 28 عامًا في قيادة القطاع المالي في جميع أنحاء العالم، وأشارت الى انه قام بتأسيس مجموعة "مالتي بنك" في عام 2005. ومنذ ذلك الحين عمل جاهداً ليصل بالمجموعة إلى ما هي عليه اليوم - واحدة من أكبر الشركات الرائدة عالمياً في مجال تداول العملات الأجنبية والعقود مقابل الفروقات (CFD)، كما وتملك الشركة خمسة عشر فرعا موزعة حول العالم ولديها أكثر من 320،000 وكيل، وتقدر العائدات اليومية للشركة بقيمة 4.6 مليار دولار. اذ ان السيد طاهر في الوقت الحالي يشغل منصب كبير المستشارين الماليين الفخريين للحكومة المالية الصينية. " وتعقيبا على ما قالته اللجنة قام السيد طاهر باعتلاء المنصة والتعبير عن امتنانه قائلاً: "شكراً جزيلاً لكم، وإنه لشرف كبير لنا أن نحصل على هذه الجائزة. وأود أن أقول: لقد عملنا بجد منذ عام 2005 لتأسيس مجموعة "مالتي بنك" ونجاح المجموعة يُنسب إلى موظفيها الجيدين." واستكمل بالحديث عن التفاصيل حول مختلف المشاريع التي تنفذها المجموعة في عام 2019